نجاح آل عمران - 06/12/2019ظ… - 8:30 ص | مرات القراءة: 859


لا.. أعلم كيف ابدأ موضوعي هذا, دائما اتطلع ببصيرة القلب لان العين لاترى الا بحضور القلب. تمر علينا

احداث في حياتنا بعضها واقع مرير لايشعر به الا من ذاق مره وتوشح رداءه الاسود قصص واقعية بعضه يظل بذاكرة العقل لايتزحزح وكلما اُسترجع بكت العين لان ربما كان عاجز عن ايجاد مخرج له.

اتسائل لما تغير الوضع بزمننا الحالي وكأن نحن بغابة القوي ينهش لحم الضعيف دون رحمة ، هل نامت الضمائر ،أم ماتت القلوب وحلّ محله القسوة ،أم الدم اصبح بارد صفات افتقدناها بل تضائلت أين هي ?الرفق،العطف،الحنان،المروءة، الشهامة،الغيرة،الإحساس بالآخرين ،يقولون لو خليت خربت.لا ننكر ان هناك شريحة يُشاد بها في مجتمعنا وان لازالا بعض الضمائر حية.

مجتمعي الراقي أعلم بأن لازال الخير فينا ومنّا.لازلنا نعاون ونُعان،نخاف الله في بث الشائعات ،نتقي الله من زرع الفتن ونشبها بين الآخرين ، نسمع من هنا وهناك وندفنه ترابًا ونزرع بدور الخير لتنبت خيرًا في طريق ابنائنا " "من عمل صالحا فلنفسهِ ومن أساء فعليها"

لما نتحين الفرص ولما نصطاد بالماء العكر ألسنا على دين واحد ونتبع امر الله وسنة نبيه المصطفى الذي كان خلقه القرآن ونحن نتخلق بخلقه ونتبع سنته.

لااعلم ابتعد الأخ عن أخيه والأخت عن اختها ،أهملنا القيّم جعلنا اولادنا هم من يرشدونا ويجرونا لما يحلوا لهم. باتت التبعية تسحبنا مع الريح أو بالأحرى "مع القوم ياشقرى". نحن خير أمة أُخرجت للناس هذا قول الله تعالى جل شأنه. هل أخذتنا الدنيا بزخرفها؟

نجاهر بما لايرضي الله ونتبع مانهى عنه الله ، أما آن الاوان قبل فواته، لنزرع بذور الخير .. لنجني ثمار الخير. لنفتح القلوب لبعضنا لنتسامح ونغفر زلات بعضنا دعونا نتمنى النجاح لغيرنا بل لانحاول كسر جناح من أراد ان يرتفع لنشجعه وتساعده على الطيران بحب وود، أنت اختي في الله وهو اخي في الله جعلنا الله وإياكم من يتبع احسن القول، قال تعالى"ادعُ إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي احسن".

وفقنا الله لمراضيه وجنبنا معاصيه.

نجاح آل عمران 💚



التعليقات «3»

Hadeel - السعوديه [الإثنين 09 ديسمبر 2019 - 12:28 ص]
سلمت تلگ الأنامل 🌹كلمات من واقع الحياه باتت تحمل بطياتها الكثير والكثير ولامست مشاعرنا بصدقها وماتحويه يؤلمنا لاننا نرى ونعيش حقاً بوحل بعض تصرفات البشر من حولنا ونطلب من الله الخروج من دائرة العتمه لحياه منيره قريبه لله بعيده عن ضوضاء ماحولنا،،لاحرمنا الله منگ واطال الله بعمرگ عمتي الحبيبه❤
قطيف المحبة - مملكة الخير [الجمعة 06 ديسمبر 2019 - 2:53 م]
مقال جميل يا أم رائد، لا عدمنا هذا النهل الجميل
غالية محروس المحروس - القطيف [الجمعة 06 ديسمبر 2019 - 2:03 م]
يا ترى ماذا عساني أن أرد هنا, ولكني سأخرج من حدود النص وجدرانه لأحييك عزيزتي أم رائد لحسن طرحك قائلة: يهزُّ قلبي غياب الخير عند البعض, تلك النافذة من بين القليل من النوافذ, التي اخترتها وتبنيتها لقناعتي الحقيقية والأكيدة, وبرسالتي الإنسانية الاجتماعية والفكرية على حد سواء,
ولكني أتعجب جدا متسائلة: يا ترى كيف يتخلص البعض من الشر ؟ ،وهو الذي يتمكن من البعض كثيرا والذي يتم ممارسته كل صبح أو كل مساء ،وهو الذي احتوى فئة كبيرة من البشر واحتوى الضرر الذي يبثه مرة اثر مرة.
وليبقى الخير دربنا ،ونبقى نحن رواده.

موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.076 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com