كيف يمكن أن تحصل على الأفضل من كل شيء؟
10/03/2019ظ… - 6:15 م | مرات القراءة: 36


المؤلف/ مايكل هيبيل، مكتبة جرير 2014. التلخيص بواسطة ماجد علي المزين, ينشر للمرة الثانية في الصفحة
أهم أفكار الكتاب

- يقدم الكتاب طرقاً أفضل للتفكير والتصرف التي عندما يتم استخدامها بشكل صحيح تمنح مستويات أعلى من الثقة والإبداع والنجاح والسعادة، وتجعلك شخصاً أفضل.

• معرفة التفكير بطريقة مغايرة

- إحدى أكثر الأدوات الموجودة في صندوق الأدوات الخاص بقلب التفكير هي الأسئلة الذكية، حيث من الممكن أن يسبب السؤال الصحيح بقلب أي موقف سلبي.

- استخدم دائماً كلمة "كيف" ولا تستخدم كلمة "لماذا" مثلاً لا تقل: لماذا لا أستطيع، بل قل كيف أستطيع.

- حوّل بعض المواقف المحددة إلى أسئلة للحصول على نتائج أفضل، مثلاً لا تقل ليس لديّ وقت، اقلب هذه الجملة إلى كيف يمكنني أن أجد بعض الوقت؟

- لا تقل "لا أعرف"، اقلبه إلى "من أعرفه يعرف هذا؟".

- استخدم طريقة قلب التفكير بتغيير الكلمات والعبارات السلبية إلى إيجابية مثلاً:

"أنا متعب" اقلبه إلى "أحتاج المزيد من الطاقة".

"إنه بطيء" اقلبه إلى "يمكنه أن يكون أسرع".

- حتى تصبح شخصاً مثيراً للاهتمام ركز واهتم بمن حولك من الأشخاص.

- لا تستخدم الأعذار، فالعذر غالباً ما يكون كذبة مباشرة، اقلب تفكيرك عندما تجد نفسك تختلق الأعذار، وتأكد من أن تفسيرك هو الحقيقة ولا شيء غير الحقيقة، عندما تقول ذلك ستجد أن الأشخاص يتفاعلون معك إيجابياً.

- قبل أن تحكم على تصرفات أيّ شخص اعرف كل الحقائق، واختبر المواقف بطريقة غير معتادة بالنسبة إليك. إن كونك قادراً على اختبار المواقف من وجهة نظر متعددة يضمن لك فهماً أفضل لتصرفات الناس.

• التفكير بطريقة مغايرة من أجل الثقة والسعادة

- يقلق الناس لأسباب عديدة لكنها دائماً أشياء سلبية، ولأن القلق هو نتاج خيالك لهذا استخدم قلب التفكير لتحول القلق إلى ثقة عن طريق استخدام خيالك الرائع، وذلك بتذكر مواقف الماضي الذي مررت بها وقلقت من أجلها ولم تكن في حاجة إلى هذا القلق على الإطلاق، مثل قلقك من أجل اجتماع تحول من توتر إلى نجاح، ومقابلة عمل تحولت من قلق إلى توقيع للعقود، وهكذا.

- أعد تصنيع "الذكريات غير المفيدة" إلى ماضٍ إيجابي، مثلاً تذكر الذكريات المفضلة مع الأب عوضاً عن تذكر الذكريات السيئة معه، مع إضافة ذكريات إضافية جديدة إلى هذه الأوقات وتكرارها حتى تصبح في المخيلة.

- عندما لا تعرف كيفية معالجة أحد الأمور فتصرف "كما لو كنت تعرف" وستُدهش مما يطرأ على ذهنك.

- ربما حان الوقت لقلب التفكير باختبار أشياء جديدة لبناء الثقة، مثل: طعام جديد، أو رحلة جديدة، أو طريقة جديدة للقيام بالأشياء.

- إذا أخفقت في اختبار تعلم منه، ويمكنك عن طريق قلب الخبرة أن تحول خبرة التعلم السلبية إلى إيجابية.

- تستطيع أن تقلب حالة الحزن إلى السعادة في ثلاث خطوات، وهي:

1- أن تغير من وضعك الجسماني، مثلاً تبتسم بصدق وتنظر نحو الأعلى وتتنفس بعمق. 

2- استكشف ما هو على ما يرام في حياتك، مثل أن تعيش في بيت جيد، أو محبة الناس لك. 

3- أن تقوم بعمل أو اثنين لبناء حالة من السعادة، مثلاً أن تتحرك، أو تتصل بصديق، أو تتنقل في الغرفة الأخرى، أو ترتب مجموعة من الأشياء.

• التفكير بطريقة مغايرة بالنسبة للأصدقاء والأحباب والأسرة 

- إذا كان لا ينطبق على أصدقائك ما تتمنى، وكنت ترغب في الحصول على أفضل النتائج من علاقات الصداقة، فقم بما يلي: اكتب أسماء أفضل ثمانية أصدقاء لديك تقضي معهم معظم وقتك، وامنح كل واحد منهم درجة من 1 –10 الإيجاب درجة عالية والسلبي درجة منخفضة، بعد ذلك قيم كمية عطائهم وأخذهم من العلاقة، وضع لها كذلك من 1 – 10 واجعل 5 قيمة محايدة، وفائدة ذلك أن تعرف من هم الأصدقاء الذين يجب أن تفكر في قضاء المزيد من الوقت معهم، كذلك الأشخاص الذين تحتاج إلى أن تنمي استراتيجيات مختلفة للتعامل معهم، مثلاً إذا كنت تشعر باستنزاف طاقتك من أحد أصدقائك بعد قضاء الوقت معه، يجب أن تقوم بعمل ما لحماية نفسك.

- الحبّ إن كنت تبحث عنه "للرجل" فعليك بفعل بعض الأشياء، مثل: أن تكون ممشوق القوام، واثقاً، رومانسياً، مهذباً، ولا تتحدث عن نفسك فقط، وبالنسبة للنساء: حافظي على رشاقتك، ولا تدخني، ولا تعتقدي أن الرجال يعرفون كل شيء، كوني حذرة، وغيرها.

- يرغب الرجال في إصلاح الأحوال لهذا يقومون بالتضحية، بينما ترغب النساء في الاستماع إليهم.

- هناك بعض الأشياء الصغيرة عندما يقوم بها الزوجان لبعضهما بهدف إظهار الحبّ والاهتمام والاحترام سوف يحصلان على أساس صلب من الحب، مثل قول كلمة أحبك، وكتابة الرسائل بخط اليد. 

- أساليب الإقناع التقليدية للأبناء غالباً لا تقنع إليك عشرة أشياء مضمونة لجعل الأسرة رائعة، وهي: ابدأ في إعادة أيام الخطوبة، سجل ذكريات والديك بصوتهما، تناولوا الطعام معاً، اقضي وقتاً أطول مع أقاربك الأكبر سناً، قدم هدايا رائعة، أوجد الفرصة لقضاء وقت مع كل واحد من أبنائك بفرده، أقم تجمعاً لعائلتك، اجمع بعض التذكارات لإخوانك وأخواتك، أخبرهم عن مدى حبك لهم.

• التفكير بطريقة مغايرة من أجل الصحة

- استرخِ بشكل سليم وخصص له 15 دقيقة يومياً في مكان لا يزعجك أحد فيه، فالاسترخاء العميق هو أحد أساسيات الصحة الجيدة للإنسان.

- يعتقد الناس أن الوصول للياقة وفقدان الوزن يتطلب ساعات من التدريب، لكن هناك تمارين قد لا تستغرق خمس دقائق يمكن القيام بها دون أدوات تحرق الدهون ولكامل الجسم.

- لحرق الدهون والوصول للياقة عليك بما يلي: ابدأ بشيءٍ ما في حالة رياضية وغير ذلك، اختبر مجموعة من التمارين أو الأشياء حتى تصل إلى ما ينجح معك، تدرب مع شخص آخر، قم بتمارين الإطالة للوقاية من الإصابات، تمرن على أوضاع الجسد الجيدة، اشرب الكثير من الماء، تأكد أن 80% من زيادة الوزن أو فقدانه تعتمد على الطعام الذي تتناوله.

• إليك بعض الأشياء يمكن أن تقوم بها إذا كنت مريضاً ترغب في التعافي، وهي: 

- ثِقْ في نفسك، وأنصت لجسمك، فقد يخبرك بأنك تحتاج إلى تناول بعض الأطعمة أو تمتنع عن أخرى.

- تخلص من المشاكل السلبية.

- لا تتوقع الآثار الجانبية حتى لو أخبروك بها.

- ركز على التحسن، لا تفكر في نفسك على أنك مريض. 

- ركز على الأشياء التي تمنحك الطاقة مثل التمارين أو التمتع بالهواء النقي. 

- تخيل أن لديك جهاز مناعة قوياً.

• التفكير بطريقة مغايرة من أجل الثروة

- ادّخر من راتبك أو دخلك الشهري قبل أن تدفع للأمور الأخرى.

- قلل من مصروفاتك 10%.

- عندما تريد أن تستثمر فتعلم من الأشخاص ذوي الخبرة في هذا المجال. 

- اشترك في دورات تدريبية أو تعلم من الإنترنت.

- كن معتاداً على المخاطرة، لكنك لو قمت بالأشياء بالطريقة الصحيحة فلن يكون هذا الاستثمار عالي المخاطرة.

• التفكير بطريقة مغايرة من أجل النجاح

- تؤكد دراسة على أن الأشخاص الناجحين يميلون لكسر بعض القواعد للحصول على نتائج مختلفة.

- قسم العقبات إلى مشكلات محددة حتى يمكنك أن تحلها، وحتى يكون إيجاد الحلول سهلاً.

- توقف عن الاستماع إلى النصائح السيئة، وعندما تتلقى تغذية راجعة لا تأخذ الأمر بحساسية وعلى محمل شخصي، ولا تتفاعل معها بطريقة سلبية. 

- يستخدم الناجحون طريقة "إعادة التأطير" وهي أن يكونوا قادرين على رؤية الأشياء من وجهات نظر مختلفة.

• التفكير بطريقة مغايرة من أجل الإبداع

- الإبداع يُمكن تعلمه.

- إحدى أسهل الطرق في أن تكون مبدعاً هي كسر الروتين في حياتك.

- فكر مثل الأطفال؛ لأنهم يفكرون بطريقة مختلفة، فيتعلمون بشكل أسرع، ويختبرون أفكاراً أكثر، كما يتمتعون أكثر.

• التفكير بطريقة مغايرة في العمل

- يأخذ العمل معنى جديداً عندما تربط ما تفعله فيه بما يساعد الناس على تحسين حياتهم، وعندما تركز على هذه الجوانب سترى عملك رائعاً في كل يوم.

- عندما تريد الحصول على وظيفة مثالية إليك بعض ما يفعله أصحاب طريقة "قلب التفكير" ولا تفعله أنت، ولهذا يحصلون على أفضل الوظائف وهذا بعض مما يفعلونه:

1- البقاء في العمل حتى ولو كانوا يكرهونه، إنهم يحتفظون بالوظيفة المثالية التي يرغبونها، لكنهم يفعلون أيّ شيء حتى يظلوا عاملين.

2- يقومون بالمخاطرة، مثلاً يقولون لصاحب العمل المرتقب سوف نعمل بدون مقابل في الشهر الأول، وبنصف المرتب في الشهر الثاني، فإذا ثبت لك بعد ذلك أني مستحق 100% من الراتب عليك أن تدفع المرتب بأكمله.

3- اذهب إلى المؤسسة الجديدة ولديك الكثير من المعرفة عن هذه المؤسسة.

4- لا تكتفِ بإرسال سيرتك الذاتية وانتظار الرد، اذهب إلى هناك وقابل أشخاصا مناسبين وعرّفهم على نفسك ومهاراتك.

5- عندما تقابل أحد صانعي القرار اجعل نفسك متألقاً. 

6- تحقق من كلّ شيء بالنسبة إلى التقدم للعمل المرتقب، تحقق من الأخطاء الإملائية والنحوية في خطاب التقدم، قم برحلة تجريبية إلى مكان المقابلة الشخصية قبل ذلك.


• التفكير بطريقة مغايرة من أجل مستقبلك الرائع

- إذا أردت أن يكون مستقبلك رائعاً فاعمل عليه من الآن.

- لا تفكر بطريقة "إذا... سوف" مثلاً، تقول "إذا رزقت بشريك الحياة الذي يناسبني سوف تكون الأمور مختلفة" وبذلك تضع مستقبلك بين يدي ظروف لا تمتلك التحكم بها، لكن بدلاً من ذلك قلها بطريقة إيجابية، مثلاً "كوني سعيداً سوف أجذب شريك الحياة المناسب".

- إن الشكوك هي ما تمنع الناس من البدء والتقدم، لهذا لا تترك أيّ متّسع "لإسفين" الشكوك، بل استعمل تعليقات وآراء الآخرين السلبية لتمنحك الحماس.

- عندما تريد أن تحقق أهدافك وتضع قائمة بها، عليك أن تكتب "تعليقا" سطراً واحداً أمام كل هدف من أهدافك تبين فيه نتيجة عدم تحقيقك له، مثلاً: الهدف الإقلاع عن التدخين، التعليق: إذا لم أفعل ذلك من المرجح أنني سوف أموت ميتة مؤلمة.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.144 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com