الاستاذة غالية محروس المحروس - حروفي - 26/11/2019ظ… - 5:12 ص | مرات القراءة: 1125


كلمة رثاء للراحلة الحسينية: سعاد حسن الجشي أم هاشم

أيتها الراحلة السعيدة كم حزينة كانت القطيف,وضائقة كانت القلوب في يوم رحيلك.  حينها كم تمنيت ألا المحك راقدة بنعشك على باب مجلس الوالدين, والأحباب تبكيك وكأنك تخبرين أعزائك إنك راحلة إلى ديار بعيدة, وروحك مخلدة في مجلس الوالدين وإنه لابد من الرحيل, فالحياة أتعبتك فلم تكوني قادرة على تحملها والتي تزداد سوءا ووجعا ساعة بعد ساعة.

في يوم رحيلك وأمام جسدك المسجى هناك جموع حائرة, مرتلة طقوس الوداع بدموع منهمرة راسمة نعشك في الذاكرة استعدادا لتشييعك في رحلتك الأخيرة!! وأنت مغمضة العينين محلقة بين الأيادي الحانية وأنت تبتسمين,  تاركة خلفك كل جميل وذكريات تتجلى فيها أفراح السنين وأتراحها مليئة بما يحتويه صوت الحسين, لا زالت صورتك مجسدة لآل البيت هنا على ارض الزهراء  وبحب الحسين بولائك العظيم، وبصوتك الملائكي وأنت تنتحبين يا حسين معبرة كطائر مجروح حزين.

في كلّ عام، كنت تُحيي مراسم عاشوراء وتلتزمي بالخدمة الحسينيّة كعادتك؛ لكن عامك الأخير قبل المرض أحيتيه بطريقة استثنائيّة مدهشة، إذ سعيت سعياً حثيثاً مختلفاً لخدمة الحسين (ع) وخدمة خدّامه أيضاً ، من  حيث لا نشعُر ولا نعلم. كنت المحك في الأيام الحسينية يا خادمة الحسين  يا فقيدتنا الغالية أم هاشم مستنزفة, والتي حرِصت فيها أن لا تذهب أوقاتك إلا في خدمة الحسين والعطاء في سبيله وما زلتُ أتساءل: هل كنت  حينها تترقبين  خاتمتك  لتلتحقي بأهل البيت ؟

ها أنت وصلت إلى السماء يا خادمة الحسين يا سعاد فابشري بالسعادة, فإنك تحلين ضيفة على خالقك الذي أودعك أمانة وردت إليه أمانته. فلك الجنة  لكل ما عملت وعانيت ولنا الصبر والسلوان. فهنيئاً لك  ما سعيت وكسِبت وستكوني رفيقة فاطمة الزهراء بإذن الله.


بنت القطيف: غالية محروس المحروس



التعليقات «30»

باسمة نصر الله - القطيف [الأربعاء 27 نوفمبر 2019 - 3:24 ص]
الله يرحمها برحمته الواسعه كانت انسانه عظيمه ومتفانيه في خدمة الامام الحسين والكل يحترمها ويحبها حنونه وخلوقه وفدت على كريم
نادرة المغسل - القطيف [الأربعاء 27 نوفمبر 2019 - 2:07 ص]
الله يرحمها برحمته التى شملت كل شيء ويجمها مع فاطمة الزهراء
الله يصبر قلوبكم على فراقها
نزيهة العبد الجبار - القطيف [الأربعاء 27 نوفمبر 2019 - 1:38 ص]
ألف رحمه عليها جعلها الله جليسة الزهراء عليها السلام في جنان الخلد
ابتسام حسن الخنيزي - القطيف [الأربعاء 27 نوفمبر 2019 - 1:37 ص]
يالله كلمات من القلب تحمل في طياتها الحزن لفراق الغالية علينا جميع ام هاشم خادمة الحسين.
اللهم احشرها مع النبي وآله واخلف على اولادها بالخلف الصالح وعلى محبيها بالصبر والسلوان فلاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم
جزاك الله الف خير ياام ساري
ثريا محمد علي الجشي - القطيف [الأربعاء 27 نوفمبر 2019 - 1:33 ص]
الله يرحمها ويجعل مثواها الجنة مع من والت محمد وال محمد
اللهم اجعل الجنةدارها والملائكة زواها واحشرها مع من سعت في خدمتهم
الى روح وريحان وجنة نعيم
سعاد الجشي - القطيف [الأربعاء 27 نوفمبر 2019 - 1:19 ص]
الدموع كفيله بردت على الالم الذى يعتصرنا.
بشرى قاسم - القطيف [الأربعاء 27 نوفمبر 2019 - 1:08 ص]
الله يرحمها برحمته الواسعة صاحبة الابتسامة والترحاب بالجميع صغير كان ام كبير رائعة هي بكل تفاصيلها لها روح تعشق الجميع وتعشق الحسين وخدمته، هنيئا لها هذه المكانة الكل كان في انتظارها!! ابكت القطيف كلها انسانية بمعني الكلمة الى الجنة مثواها وسلاما عليها سلام سلاما .
حميدة حبيب كرانات - تاروت [الأربعاء 27 نوفمبر 2019 - 1:04 ص]
تغمدها الله برحمته واسكنها فسيح جنته وربط على قلوب اَهلها ومحبيها بالصبر والسلوان
خادمة الحسين تستقبلها فاطمة الزهراء وأهل البيت سلام الله عليهم اجمعين
وعظم الله أجرك استاذتي الغاليه
نادية الغانم - القطيف [الثلاثاء 26 نوفمبر 2019 - 12:04 م]
وما أروعها من كلمه تفي بكل الغرض عن الكلام كلمات حق في صاحبة حق هنيئا لك خادمة الحسين!!! وهنيئا لك غاليتي على هذا الفكر والإبداع فعلا ميزه من رب العباد اختصك بها وامثالك على هذه الروح الرائعة وهذا العطاء المثمر.
معصومة الحداد - القطيف [الثلاثاء 26 نوفمبر 2019 - 12:02 م]
المرجع لله لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
عظم الله لكم الأجر
الله يرحمها برحمته الواسعة ويرحم جميع المؤمنين والمؤمنات ويحشرهم مع محمد وال محمد

موقع حروفـي © 2007
استغرق انشاء الصفحة 0.082 ثانية
InnoCastle-Hosting and Designing
Powered by innoPortal
Developed by innoCastle.com